TLB News (طلبة نيوز للإعلام الحر)
هل ينجح مجلس التعليم العالي والادارات الجامعية بضبط جودة التعليم الجامعي في ظل تبني " البعض " أعداد فلكية في شعب الطلبة
03/09/2021 - 5:45pm

طلبة نيوز

كتب محرر التعليم والجامعات

في ظل التحضيرات لبدء العام الجامعي الجديد وفي ظل التوجه نخو تطبيق خطة ادماج التعليم الالكتروني والتي تبناها مجلس التعليم العالي واوصى الجامعات بتنفيذها فإن الانظار تتجه للادارات الجامعية الى مواجهة تحديات المرحلة في التطبيق الفعال لتلك الخطة بحيث تؤتي ثمارها ..

و من أبرز التحديات التي تواجه تلك الخطة هو قدرة الادارات الجامعية على تخطي والتغلب على البيروقراطية المميتة والتشريعات التي لم تعد تناسب الزمان والمكان ولا حتى تمت للواقع بصلة .

فالادارات الجامعية أمام تيار من قوى الشد العكسي الذين يتبجحون بالأنظمة والتعليمات التي وضعت على فترة من الزمن في وقت ليس الوقت ولا المرحلة هي المرحلة ... فإن يتم تطبيق قرارات لمجالس العمداء اتخذت قبل عشرين عاما فيما يتعلق بسعة القاعات التدرييسية فهذا يدل على اننا أمام عقلية رجعية تريد أن تعود بالجامعات إلى مراحل لم يكن التقدم التكنولوجي والتقني هو سبد المشهد فقال ٢٠ عاما كل الذين كان لديهم هواتف خلوية طبعا وغير ذكية لان تقنية الهواتف الذكية بدأت بعد ذلك بعشر سنوات تقريبا لم يز عن ربع مليون شخص فيما اننا اليوم في وقت لدى معظم الشباب أكثر من هاتف أو خط وكلها مربوطة بشبكة الإنترنت ...

ان تحديات وجود مسؤولين يتغنون بتطبيق القانون والتعليمات في الجامعات دون أي اعتبار لمتطلبات المرحلة انما يدل على أن هناك قوى للحد العكسي تريد أن تحبط خطط التنمية والنهوض بانظمتنا التعليمية نحو العالمية ونبقى نتغنى بمعايير لا يعرفها إلا ذوي العقول المحدودة ....

اما التحدي الآخر والذي كان أحد.اسباب رحيل رؤساء الجامعات مؤخرا فهو أن تستطيع الجامعات توفير البنى التحتية اللازمة لخطة الإدماج الالكتروني من توفير الأجهزة اللازمة لهذه العملية إضافة إلى قدرة الادارات الجامعية على تخدي عامل الوقت وأن نكون الجامعات جاهزة بهذه التجهيزات قبل بداية العام الجامعي ...

اما دور مجلس التعليم العالي وهيئة الاعتماد في هذا الأمر فهو أنه لا بد وأن يتم مراعاة معايير الجودة ونوعية التعليم في مجموعات ومنصات التعليم الإلكتروني بحيث لا تكون مظاهر شكلية مفرغة من جوهر التعليم والتعلم فليس مقبول ولا بأي شكل أن يتم وضع أعداد كبيرة في شعب التعليم الالكتروني و في مساقات المتطلبات الجامعية بحجة انها متطلبات ...

وهنا لا بد أن يكون هناك توجيه من قبل مجلس التعليم العالي للجامعات بأن لا تكون هناك اعتبارات تجارية ومالية فالحامعات ليست مراكز قبض للاموال دون تقديم تعليم جيد ..خاصة وأن المتطلبات الجامعية هي بوابة الطالب للجامعة وخاصة الطلبة الوافدين الذين باتوا يشكون من عدم مراعاة الجامعات للاعداد الكبيرة في شعب التدريسية إضافة إلى عدم اهتمام تلك الجامعات بضرورة أن بمون هناك أجواء تفاعلية في المجموعات الإلكترونية كما وأنها قاعات حقيقية ....

اضف تعليقك

Plain text

  • No HTML tags allowed.
  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Lines and paragraphs break automatically.
Image CAPTCHA
أدخل الحروف التي تظهر بالصورة (بدون فراغات)