TLB News (طلبة نيوز للإعلام الحر)
انتخابات البلديات واللامركزية
05/03/2022 - 5:00am

الأستاذ الدكتور عمر علي الخشمان

نعلم جميعا إن مبادرات جلالة الملك عبد الله الإصلاحية المستمرة تعد سابقة على المستوى المحلي والإقليمي والدولي وبخاصة في دول العالم الثالث حيث يبادر صاحب القرار وممثل النظام السياسي في البلاد الى دعوة المواطنين إلى الحوار الشامل وتحفيزهم نحو المشاركة الشعبية في صناعة القرار الاصلاحي والتنموي ( البلديات واللامركزية) في الوطن للوصول إلى إجماع وطني تشارك فيه جميع القوى السياسية والحزبية والوطنية وشيوخ العشائر والشباب والقطاع الأكاديمي والتربوي والصناعي وجميع فئات الشعب للوصول إلى رؤية وطنية ثاقبة حول الإصلاح الوطني المنشود . سيشهد الوطن هذا الربيع في الثلث الاخير من اذار ربيعا ديمقراطيا يتمثل في إجراء انتخابات البلديات ومجالس المحافظات (اللامركزية) وهذا يؤكد على الدور الاردني في الرغبة في تجذير الديمقراطية والاصلاح الوطني والسعي نحو اللامركزية وتنمية المجتمعات.
إن اللامركزية بما تمثله أو تعنيه من تفويض صلاحيات الإدارة المركزية إلى مجالس المحافظات(الإدارات المحلية) التي تهدف إلى تحقيق التنمية الوطنية الشاملة وإشراك جميع المواطنين في القرار التنموي المحلي والخدمي وتحديد الخطط والمشاريع التنموية اللازمة وفقا لبرنامج زمني ضمن الأولويات التي يحددها المواطن. إننا نتطلع إلى الإصلاح الوطني المنشود من خلال اللامركزية مجالس المحافظات ودورها في تخفيف الضغط على الحكومة في العاصمة وكذلك على البرلمان ليتفرغ لأداء دورة التشريعي والرقابي من خلال الفصل بين الجانب السياسي (البرلمان) والخدمي (اللامركزية) وكذلك تخفيف العناء والتكاليف المالية التي يتكبدها المواطن بسبب الإجراءات الروتينية التي تتطلب من المواطن مراجعة الدوائر لإتمام معاملاتهم.
لذلك لابد من عمل حملات توعية وتثقيفية من قبل الجهات الحكومية والإعلام والجمعيات ومؤسسات المجتمع المحلي والمؤسسات التعليمية كالمدارس والجامعات والأندية المختلفة بدور هام وفاعل في التوعية بأهمية اللامركزية وانعكاسها الايجابي في التنمية المحلية للانتقال إلى المجتمعات المدنية والمحلية المتقدمة التي تشارك في تحقيق التنمية الوطنية وذلك لضمان مشاركة شعبية اكبر وأوسع في العرس الديمقراطي الذي سيشهده الوطن في الثاني والعشرين من الشهر القادم. جميعا معنيين بالمشاركة والمساهمة الفاعلة في تعزيز مفهوم الديمقراطية والمشاركة الشعبية في صنع القرار من خلال الإقبال على الانتخابات وفرز من هو كفء ومؤهل وجدير بالخدمة العامة ولدية الرغبة الأكيدة في خدمة منطقته وانتخاب مجالس المحافظات بكل أمانة وصدق بعيدا عن شراء الأصوات والمال السياسي الفاسد لان انتخاب مجالس المحافظات (اللامركزية) والبلدية تشكل ذروة مسيرتنا الديمقراطية والاصلاح الوطني المنشود.

اضف تعليقك

Plain text

  • No HTML tags allowed.
  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Lines and paragraphs break automatically.
Image CAPTCHA
أدخل الحروف التي تظهر بالصورة (بدون فراغات)