TLB News (طلبة نيوز للإعلام الحر)
السعد يرعى اطلاق مشروع " جيوديسي وجيوماتك نحو تنمية مستدامة في الأردن"
20/11/2017 - 7:45pm

طلبة نيوز:

رعى رئيس جامعة اليرموك بالوكالة الأستاذ الدكتور زياد السعد حفل اطلاق مشروع " جيوديسي وجيوماتك نحو تنمية مستدامة في الأردن GEO4D"، وهو أحد مشاريع ارازموس بلس المدعومة من الاتحاد الأوروبي، والذي تنفذه الجامعة ممثلة بقسمي الجغرافيا وعلوم الأرض والبيئة، بالشراكة مع المعهد الملكي للتكنولوجيا في ستوكهولم السويدية، وجامعة البلقاء التطبيقية، والجامعة الهاشمية، ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وجامعة ليون الاسبانية، وجامعة ميلان الايطالية، بالإضافة إلى مكتب المساحة الحديث في عمان، ومكتب هشام الناطور للخدمات المساحية والعقارية.
ورحب السعد في بداية حديثه خلال حفل اطلاق المشروع بالمشاركين والحضور في رحاب اليرموك لإطلاق أحد المشاريع المهمة من مشاريع ارازموس بلس لبناء القدرات في التعليم العالي الأمر الذي يعد مفخرة لليرموك لمشاركتها إلى جانب عدد من الجامعات الأردنية والأوروبية لتنفيذ مشروع جيوديسي وجيوماتك، والذي يُعنى بالعلوم المتعلقة بالبيانات العمرانية، وعلم المساحة التطبيقية وتقسيم الأرض، مشيرا إلى أن عقد هذا الحدث في اليرموك يعد دليل قوي بمدى التزامها بتفعيل وتعزيز تعاونها الدولي وخاصة مع جامعات الاتحاد الأوروبي، مؤكدا أن إدارة الجامعة تسعى على الدوام لتشجيع أعضاء الهيئة التدريسية فيها للمشاركة في المشروعات الدولية المدعومة مما ينعكس إيجابا على سير العملية التعليمية فيها.
وأشار السعد إلى أن موضوع وأهداف هذا المشروع تتوافق مع توجهات خطة وسياسة التنمية في الاردن، وذلك في ظل ما تواجه المملكة من تحديات ومشكلات كتلوث البيئة والهواء، ومشاكل المناخ والمياه والزراعة، بالإضافة إلى مشاكل تدفق اللاجئين التي أثرت على مختلف قطاعات الدولة التي أدت إلى العديد من التداعيات السلبية على البلد، ونظرا إلى هذه المشاكل والتحديات فإن الأمر يحتاج منا إلى تدخل من صاحبي الاختصاص في الجيوديسي وجيوماتك، لهذا يعد هذا المشروع من المشاريع المهمة والتي ستنعكس إيجابا على تحقيق التنمية المستدامة في الأردن خلال الفترة القادمة.
وقال السعد إن تدريس علم جيوديسي في الاردن لا يواكب التطورات في حركة التنمية الاقتصادية والاجتماعية، لافتا إلى أن مؤسسات الجيوديسي لا تمتلك العديد من المعدات الضرورية لتدريس متطلبات والمستجدات في هذا العلم، والمناهج لا تواكب التطورات في سوق العمل، وفي غالبها يعتمد اسلوب التدريس بأن يكون المدرس هو مركز العملية التعليمية، ونظرا إلى ذلك قال السعد إننا نتطلع ونعول الكثير على مخرجات هذا المشروع التي ستسهم في تطوير وتجسيد تدريس هذا العلم مما ينعكس إيجابا على التنمية المستدامة في الاردن، لاسيما وأن من أهداف المشروع التي ستحقق خلال فترة تنفيذه إنشاء ثلاثة مختبرات علمية مختصة بعلم جيوديسي ونظم المعلومات الجغرافية في الجامعات الأردنية في عام 2018، وإنشاء ثلاثة برامج ماجستير مختصة بعلم جيوديسي في عام 2019، وتفعيل التعليم الالكتروني، وتحقيق ضمان الجودة في تدريس علم جيوديسي بحلول عام 2020.
ولفت السعد إلى أن اليرموك ومن خلال سعيها لمواكبة كافة المستجدات في قطاع التعليم العالي وطرق التدريس الحديثة تسعى لجعل الطالب هو الاساس ومركز العملية التعليمية.
بدوره ألقى نائب رئيس جامعة البلقاء التطبيقية لشؤون البحث العلمي والمراكز والتعاون الدولي الاستاذ الدكتور سعد أبو قديس كلمة أشاد فيها بالجهود التي بذلها كافة المشاركين في المشروع من مختلف الجامعات الأردنية والأوروبية الذين استطاعوا التحضير لهذا المشروع الذي يعد الأول من نوعه في الاردن والمنطقة، حيث ستركز أجندة هذا المشروع على تقوية وتفعيل التشاركية والتعاون في المجالات العامة والخاصة بين الجامعات بهدف تحقيق القدرة التنافسية لهذه الجامعات، والتنمية المستدامة في الاردن.
وقال أبو قديس إن هذا المشروع من شأنه أن يوفر المصادر والخدمات اللازمة للطلبة ليصبحوا على قدر من الوعي بالمهارات اللازمة للنجاح المهني، بالإضافة إلى إكسابهم الخبرة والقدرة على التوظيف بعد تخرجهم، شاكرا إدارة جامعة اليرموك ومكتب ارازموس بلس في عمان على تعاونهما لإطلاق هذا المشروع العلمي المتميز.
من جانبه قال مدير المكتب برنامج ارازموس بلس في الاردن الدكتور احمد أبو الهيجاء إنه ومنذ 15 عاما مع بداية تنفيذ مشاريع ارازموس بلس في الاردن استطاع الباحثين الأردنيين استقطاب والحصول على دعم العديد من المشاريع المدعومة من الاتحاد الدولي كمشاريع تمبوس، وارازموس مندوس، بالإضافة إلى ارازموس بلس التي تعنى إما بالتبادل الطلابي، أو تعزيز القدرات في التعليم العالي، لافتا إلى أنه وفي آخر ثلاثة سنوات بلغ عدد المشاركين في برامج التبادل الطلابي 4000 مشاركا من مختلف الجامعات، الأمر الذي أثر إيجابا على الخطط الدراسية، وتعزيز التعاون الدولي بين الجامعات الأردنية والأوروبية حيث تم توطيد التعاون بين الجامعات في تسع دول عربية و 28 دولة أوروبية، بالإضافة إلى تحقيق معايير ضمان الجودة في البرامج العلمية، والاستفادة من مشروع بولونيا الذي يعتبر برنامج اصلاحي للتقريب بين أنظمة التعليم في الدول الأوروبية هدفه ايجاد معيار او مجال اوروبي موحد للتعليم العالي.
كما وجه أبو الهيجاء بعض الارشادات للمشاركين في مشروع GEO4D بهدف اتباع الخطوات السليمة للإعداد والتنفيذ له، للخروج بنتائج من شانها خدمة عملية التنمية المستدامة بالأردن، مؤكدا استعداد مكتب ارازموس بلس للتعاون مع المشاركين بالمشروع من خلال متابعة خطوات تنفيذ المشروع وتقديم النصح اللازم لهم في بعض الجوانب.
بدورها ألقت منسقة المشروع في جامعة اليرموك الدكتورة رنا الجوارنة كلمة استعرضت من خلالها بدء فكرة المشروع عام 2016، وخطوات تقديم المقترح للمشروع، وآليات تنفيذه، وأهدافه، مثمنة جهود إدارة الجامعة التي لم تالُ جهدا بدعم المشاركين وتحفيزهم للمشاركة في الحصول على دعم لهذا المشروع من برنامج ارازموس بلس.
وقالت الجوارنة إن الهدف الرئيسي من المشروع هو تأسيس وتقوية الشراكة بين المؤسسات التي تعنى بتعليم المعلومات الجغرافية وأصحاب سوق العمل في هذا المجال، لافتة إلى أن علمي المساحة وتقسيم الأرض، والبيانات العمرانية لم يحظيا بالاهتمام الكافي ليحققا التنمية الاجتماعية والاقتصادية المرجوة منهما نظرا إلى محدودية الموارد والدعم المقدم لهذه العلوم، وعدم مواكبة هذه العلوم للتطورات والمستجدات التقنية ومتطلبات سوق العمل، واستخدام الاساليب التدريسية القديمة.
بدوره أشار الدكتور هوان فان من جامعة ستكهولم السويدية أن مشروع GEO4D هو أحد مشاريع بناء القدرات في التعليم العالي، بتمويل من برنامج إرازموس بلس في الاتحاد الأوروبي، ويهدف إلى تحديث التعليم العالي في مجال الجيوديسيا من أجل دعم التنمية المستدامة في الأردن، لافتا إلى أن اتحاد المشروع مكون من 9 شركاء، وسيستمر تنفيذه لمدة ثلاث سنوات، من 15/10/2017 إلى 14/10/2020.
وتضمن برنامج اطلاق المشروع عقد عدد من الاجتماعات للمشاركين فيه لبحث آليات تنفيذه.
وحضر فعاليات الاطلاق عميد كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية، ومدير دائرة العلاقات والمشاريع الدولية بالجامعة، وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية في الجامعة.

اضف تعليقك

Plain text

  • No HTML tags allowed.
  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Lines and paragraphs break automatically.
Image CAPTCHA
أدخل الحروف التي تظهر بالصورة (بدون فراغات)